سوري يصنع أحذية غير مألوفة في باريس ويستقطب نجوم هوليود

“دانيال عيسى” اختار السلام على طريقته

سناك سوري – متابعات

فرض الشاب “دانيال عيسى” موهبته وإبداعه ليكوّن علامة تجارية خاصة في قلب مدينة الموضة “باريس”، ومدينة النجوم “هوليود”، وأصبح مقصد النجوم في تصميم الأحذية الفاخرة التي تحمل طابعاً خاصاً وغير مألوف.

الشاب الثلاثيني المنحدر من “حمص”، درس الموضة في “دمشق”، قبل أن يقرر الهجرة والفرار من الحرب عام 2014 إلى فرنسا حيث شق طريقه في مدينة الأزياء والموضة على الرغم من أنه عانى كثيراً من اللغة والمنافسة.

وذكرت وكالة “رويترز” للأنباء أن «عيسى يصنع أحذية جلد فاخرة، تجمع بين البساطة والأناقة، وتزينها أشرطة مطاطية بدلاً من الأربطة العادية، وتباع في المتوسط مقابل 330 يورو. ويحمل كل زوج من الأحذية كلمة مميزة ومحفورة، كالقبلات أو السلام».

واشترك “عيسى” بعروض للموضة في “الولايات المتحدة” ومن خلالها وصل إلى أفق جديد في التعامل مع نجوم السينما، وجعل الممثلة الأمريكية “ووبي غولدبرغ” تشتري أحذية من تصاميمه عند مشاهدتها نموذجاً أولياً خلال عرض للأزياء. وقرر افتتاح متجره الخاص في “باريس” خلال أسبوعين، وتصاميمه معروضة الآن بالفعل في “بيفرلي هيلز”، و”كورسيكا”.

يقول “دانيال” لـ”رويترز”: «الكل يتحدث عن السلام العالمي، لكنني آمل حقاً أن ننعم يوماً ما بالسلام في عالمنا».

شردت الحرب مئات الآلاف من الشباب السوري الباحث عن الأمل في شتى أنحاء العالم، ومنهم من وجد الأرض الخصبة التي حضنت موهبته، فهل يأتي اليوم لكي تحتضن “سوريا” أبناءها من جديد بعيداً عن الحرب؟.

اقرأ أيضاً وسائل الإعلام التركية تحتفي بأمانة لاجئ سوري

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *