“ديميستورا” يستنجد بمجلس الأمن: “رفعت العشرة ماعمبقدر حلها”

هل أعلن ديميستورا اخفاقه في الملف السوري؟

سناك سوري – متابعات

طالب مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا “ستيفان ديميتيسورا” مجلس الأمن الدولي الانخراط بشكل أكبر في العملية التفاوضية السورية وتقديم أفكار لصياغة الدستور السوري وتنظيم الانتخابات السورية بهدف إحياء الحل السياسي للنزاع الذي يرى أنه دخل طريقاً مسدوداً، “فينا نقول انو دي مستورا نفض ايديه من الوفدين الحكومي والمعارض؟”.

وأكد على ضرورة تحديد الهيئات الدولية للإشكاليات الدستورية والانتخابية في سوريا، وأشار إلى ضياع «فرصة ذهبية» في جولة المفاوضات الأخيرة من جنيف، والتي انتهت دون إحراز أي تقدم، متهماً الوفد الحكومي بأنه «لم يسع فعلاً إلى إجراء حوار تفاوضي» مشيراً إلى أن المعارضة كانت موحدة في جنيف.

اقرأ أيضاً: “دي مستورا” ل “بوتين”: “خلصنا ما ضل وقت”!

ورأى ديميستورا أن الوقت قد حان للانخراط بشكل أكبر وتقديم تفاصيل محددة بخصوص السلال الدستورية والانتخابية، وأضاف: «يتعين تحديد جدول زمني واضح المعالم، ومتسلسل للانتخابات الرئاسية والبرلمانية السورية».

وليس ببعيد عن جنيف والحل السوري أعلن “ديميستورا”، بأنه سيزور موسكو يوم غد الخميس 21-12-2017، وذلك لبحث ملفات القضية السورية وأهمها الدستور والانتخابات المقبلة، في ظل فشل مؤتمر جنيف بالوصول إلى أي توافق بين وفدي الحكومة والمعارضة بعد تعنت حكومي واضح برفض مؤتمر “الرياض 2” ومقرراته، وبقرب مؤتمر “سوتشي” الذي من المتوقع أن يشهد نقلة في مسار المفاوضات والحل السياسي.

اقرأ أيضاً: دي مستورا يبلغ المعارضة السورية أنها لم تعد تمتلك أي دعم دولي

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *