حرس الحدود الأردني يطلق النار على طفل سوري في “درعا”!

ناشطون يتهمون حرس الحدود بإقامة تدريبات عسكرية بالقرب من مناطق سكن النازحين في “درعا” بشكل متعمد

سناك سوري-شادي بكر

أكد ناشطون إصابة طفل سوري خلال تدريبات عسكرية أقامها حرس الحدود الأردني على الحدود السورية بالقرب من محافظة “درعا”.

ونُقل الطفل إلى مستشفى ميداني حيث لا تسمح القوات الأردنية بإسعاف أي شخص من الجانب السوري، بينما مايزال الطفل في العناية المشددة.

واتهم ناشطون وناشطات حرس الحدود الأردني بإقامة التدريبات العسكرية بالقرب من مناطق يسكنها نازحون سوريون بشكل متعمد دون أن يلقوا بالاً لاحتمال تعرض النازحين لاصابات جراء إطلاق النار العشوائي أثناء التدريبات.

وسبق أن أقدم الجيش الأردني على إطلاق الرصاص باتجاه مخيم “الركبان” للاجئين السوريين على الحدود السورية الأردنية، ما أدى لاصابة امرأة بجروح خطيرة بداية شهر نيسان الفائت.

اقرأ أيضاً: الجيش الأردني يطلق النار باتجاه مخيم الركبان

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *