جمعيات تطلق حملة “سلة الخير الرمضانية”

سلة الخير الرمضانية في دير عطية العام الفائت

سلة غذائية مجانية للفقراء والمحتاجين خلال شهر رمضان

سناك سوري – متابعات

انطلقت في مدينة “دير عطية” بمحافظة “ريف دمشق” فعاليات حملة “سلة الخير الرمضانية” التي أطلقتها الجمعيات المحلية بالتعاون مع وجهاء المدينة وأصحاب الأيادي البيضاء.

وتماثل حملة “سلة رمضان” الحملة التي تطلقها المؤسسة السورية للتجارة في كل عام مع بداية شهر رمضان من ناحية جمع المواد في كرتونة واحدة لكن المجتمع المحلي يوزعها بالمجان في حين تقدمها المؤسسة لكل فئات المجتمع بمبلغ 10 آلاف ليرة سورية.

ويستهدف العمل الخيري الذي ينشط في المدينة من خلال جمعيتي “الوفاق” و”الخيرية” إضافة إلى الهلال الأحمر العربي السوري آلاف الأسر المقيمة والوافدة غير القادرة على مواجهة الأعباء الحياتية اليومية، حيث يتم جمع التبرعات من مواد غذائية ممن يود تقديم ما تجود به نفسه، بغية استثمارها وتوظيفها في توفير السلع الغذائية المتنوعة وتوزيعها على الأسر المحتاجة والوافدة خلال شهر رمضان المبارك.

“ابراهيم عاصي” أحد أعضاء فريق الحملة قال في تصريح لجريدة تشرين: «إن الحملة تستهدف أصحاب المحال التجارية في مدينة “دير عطية” حيث تم التواصل معهم لدعم الحملة وتحقيق أهدافها في إدخال الفرحة على قلوب العائلات الفقيرة ومساعدتهم في تأمين احتياجاتهم اليومية لافتاً إلى أن التوزيع سيتم وفق خريطة مكانية تغطي كل أحياء المدينة».

وتنشط في مختلف المحافظات السورية حملات مع بداية شهر رمضان من كل عام حيث تقدم جهات مختلفة إعانات غذائية ومادية وتستمر حتى العيد بتقديم الملابس أيضاً.

اقرأ أيضاً : في “حماه” تنافس بين البلديات والجمعيات الخيرية على معونات المواطنين!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *