بعد أن حوصر في جيب ضيق… أميركا تريد تدريب مجموعات مسلحة لمقاتلة داعش!!

وزير الدفاع الأميركي يعلن عن خطة لتدريب مقاتلين في سوريا

سناك سوري – متابعات

قال وزير الدفاع الأمريكي “جيمس ماتيس” أن بلاده تريد تدريب مقاتلين محليين لمحاربة “داعش” في “سوريا” للدفاع عن المدنيين.(يعني لما كان داعش مسيطر عالرقة والدير ما اتخذتوا هيك قرار هلا بعد ماصار محاصر بجيب صغير بدكم تدربوا مقاتلين يحاربوه!!).

“ماتيس” خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيرته الفرنسية “فلورنس بارلي” في “باريس” اليوم أضاف : «دبلوماسيونا موجودون على الأرض في “سوريا”، وعددهم تضاعف». مضيفاً أنه وسط ما نشاهده من تقلص في العمليات العسكرية، سنرى أنه يتسنى للجهد الدبلوماسي أن يترسخ.

يأتي هذا التصريح المفاجئ الذي نقلته “روسيا اليوم” بشكل عاجل، ليغير من تسلسل الأحداث والذي كان يتوقع أن يتوج بإعلان قرب الانسحاب الأميركي من سوريا، بعد اتفاق واشنطن مع موسكو على تفكيك “مخيم الركبان”، وتسوية وضع الفصائل المسلحة الموجودة في “التنف” التي كانت تدربهم، وصولاً إلى تفكيك قاعدتها الكبرى في المنطقة نفسها بعد انتفاء الحاجة إليها في مقاتلة “داعش”.

تصريحات “ماتيس” من شأنها أن تزيد من أجواء التوتر في سوريا حسب ما يرى مراقبون، خصوصا ًوأنها تحمل دلالات بقاء أميركا طويلاً في سوريا، الأمر الذي ترفضه دمشق.

إقرأ أيضاً وكالة: القوات الأميركية تخلي منطقة “التنف” كخطوة أولى لانسحابها من “سوريا”!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *