بالصور: 120 إصابة نتيجة عاصفة رملية

الرمل يغطي الجو… والأهالي ينتظرون المطر

سناك سوري-عبد العظيم العبد الله

أدت العاصفة الغبارية التي اجتاحت مناطق شرق البلاد، إلى إصابة 120 شخصاً في مدينة “القامشلي”، في حين لزم الأهالي منازلهم بانتظار انحسارها.

الدكتور “عمر العاكوب” مدير الهيئة العامة لمستشفى “القامشلي” الوطني قال في حديث لـ”سناك سوري”: «راجع المستشفى 120 مواطناً توافدوا من مناطق مختلفة، وأغلبهم من بلدة تل حميس، معظمهم يعاني ضيق تنفس، ومشاكلهم الصحية هي أمراض صدرية، خاصة مرضى الربو، الهيئة كانت في استنفار تام منذ لحظة إعلان وصول العاصفة الغبارية إلى المحافظة ليل الخميس واستمرارها حتى مساء يوم الجمعة».

“العاكوب” أكد أن المستشفى شهدت حالة استنفار خصوصاً في قسم الاسعاف، وقد تم استدعاء جميع الموظفين والأطباء يوم أمس الجمعة الذي يعتبر عطلة رسمية.

من جانبه “خليل صالح” من أهالي بلدة “معبدة” أكّد لـ”سناك سوري” عن وقوع ثلاث حوادث مرورية، وأضاف: «الحوادث وقعت في المالكية والرميلان، ومعبدة، من بينها دراجة نارية، جراء انعدام الرؤية التي سببتها العاصفة الغبارية، ونُقل المصابين إلى المشافي الخاصة في بلدة معبدة، وجميع الإصابات لا تدعو للقلق، وهي إصابات طفيفة كما سمعنا».

العاصفة الغبارية انحسرت منذل ليل الجمعة، ومن المتوقع بحسب الأرصاد الجوية هطول أمطار خريفية على مناطق الجزيرة السورية عامة، وهو ما يأمله المواطنون، فالمعاناة كبيرة جراء العاصفة الغبارية.

اقرأ أيضاً: داعش يستغل العاصفة الغبارية وينصب الكمائن

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *