بالصلاة والدعاء مراسم وداع الجنود الأتراك الذاهبين إلى سوريا

سناك سوري – خالد عياش

وصل أمس 180 جندياً تركياً إلى مدينة الباب السورية (ريف حلب) الخاضعة لسيطرة قوات درع الفرات في إطار تبديل نوبة الحراسة الدورية في المنطقة.
حيث تعمل تركيا على تبديل قواتها الموجودة في الباب كل 6 أشهر، وتعد قواتها المسيطر الفعلي على المدينة وهي من تعطي التعليمات وتوجه فصائل درع الفرات.
وأقامت تركيا مراسم وداع لجنودها قبل إرسالهم حيث جاءت عوائل الجنود والتقطوا معهم الصور التذكارية، ولم يخلُ الأمر من بعض التكبيرات والصلوات والدعوات.

اقرأ أيضاً: تركيا: قسد تغزو المنطقة ونحن حمائم سلام

ويحظى الوجود التركي في سوريا بدعم من المعارضة وهيئاتها التمثيلية التي لا ترى فيه قوة احتلال وتتعامل الفعاليات على الأرض مع الأجهزة التركية على أنها المرجعية في مختلف الأمور حتى أن الوالي التركي يترأس اجتماعات المجالس المحلية أحياناً.

اقرأ أيضاً: تركيا تطبق سياسة التتريك في مدارس “الباب”

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *