“الشرطة الحرة” …. تشكر القيادة الأجنبية الحكيمة!!

بريطانيا وهولندا تستأنفان دعم الشرطة الحرة

سناك سوري – متابعات

أعلنت “الشرطة السورية الحرة” العاملة في مناطق سيطرة المعارضة شمال سوريا يوم أمس عن عودة الدعم المالي المقدم لها من قبل مشروع برنامج العدالة والأمان المجتمعي “أجاكس” بعد انقطاع دام لقرابة الشهر، وقالت في بيانها «جزيل الشكر لقيادتها الحكيمة وإلى كل من ساهم في إعادة دعم مشروع الشرطة الحرة». (شكلوا اللي كاتب البيان كاين شرطي قلم سابق لانو شاطر بكتابة البيانات والتعميمات التمسيح جوخية). سناك سوري

اقرأ أيضاً: بعد بريطانيا.. هولندا توقف تمويل الشرطة الحرة السورية

ويأتي الاستئناف بعد أسابيع على تجميد الحكومتين البريطانية والهولندية دعمهما للشرطة الحرة، وذلك بعد تقرير مصور بثته وكالة الأنباء البريطانية “BBC”  ضمن برنامج “بانوراما” وتضمن التقرير معلومات عن صلة البرنامج بجماعات إسلامية متطرفة.

ولم تجد الشرطة الحرة حرجاً من القول أنها تتلقى الدعم والتمويل من حكومة دول خارجية مثل بريطانية وهولندا وغيرهما، (اذا الشرطة بتتمول من الخارج، على الدنيا السلام)، وتسائل ناشطون كيف ترتبط كلمة “الحرة” مع التمويل الخارجي؟!.

اقرأ أيضاً: تخريج الدورة الأولى من بديل الشرطة الحرة!!

وكان برنامج “بانوراما” والذي يبث على قناة “BBC” قد عرض تقريراً تحدث فيه عن شهادات شخصية لمعتقلين سابقين لدى الفصيل المعارض “حركة نور الدين الزنكي” والذي وصفه بالجماعة الإسلامية المتطرفة وأضاف التقرير بأن “الزنكي” قد تلقى الدعم المالي من البرنامج حيث كانت تربطه صلات بـ “الشرطة السورية الحرة” التي تعاونت معه لاقتياد الموقوفين من قبلها ومن قبل القضاء في مناطق سيطرة المعارضة شمال سوريا لسجون “الزنكي” حيث جرت عمليات تعذيب وحشية وإعدامات ميدانية طالت الأطفال دون الـ 12 من العمر وعمليات رجم بالحجارة للنساء.

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *