الجيش التركي يشن هجوماً على وحدات حماية الشعب.. هل بدأت المعركة؟

ولم تعلق تركيا على الموضوع.

سناك سوري-خاص

أفادت وحدات حماية الشعب في بيان لها، عن هجوم عسكري محدود نفذته القوات التركية على قرية آشمة في ريف عين العرب يوم الأربعاء 13-12-2017، وأشارت الوحدات إلى أن الهدف من الهجوم هو الدخول إلى المنطقة والاستقرار فيها بعدد من الجنود والعتاد، لكن النتيجة حسب البيان الذي اطلع عليه سناك سوري انتهت بمقتل جنديين تركيين، وإصابة عدد آخر منهم، بالإضافة إلى تدمير عربة ذخائر.

وأضاف البيان بأن الاشتباكات المتقطعة استمرت لفترة زمنية بين عناصر من الجيش التركي من جهة، ووحدات الحماية الكردية والمرأة من جهة أخرى بالأسلحة الخفيفة والثقيلة، وأكّدت الوحدات عن عدم خسارة أي عناصر منها.

بينما لم تعلق الحكومة التركية على الموضوع حتى ساعة إعداد هذا الخبر.

اقرأ أيضاً: مناشدات لحزب الاتحاد الديمقراطي أن يمنع الغزو التركي لعفرين

يذكر أن المسؤولين الأتراك كانوا قد أكدوا مراراً وتكراراً أنهم يسعون لشن عملية عسكرية ضد وحدات حماية الشعب وحزب الاتحاد الديمقراطي في عفرين، كما أكدت صحيفة “قرار” التركية نقلاً عن مصادر عسكرية رفيعة المستوى في البلاد عن انطلاق العملية العسكرية في عفرين السورية في الشهر الأول من العام القادم.

اقرأ أيضاً: تركيا تحدد موعد عمليتها العسكرية في عفرين

الجدير ذكره أن وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” كان قد قال في تصريحات صحفية له يوم 12-12-2017 إن بلاده لم تعد ترى خطراً في الحكومة السورية، بينما ترى تركيا اليوم أن الخطر الوحيد الذي يهددها في سوريا هو وحدات حماية الشعب.

اقرأ أيضاً: تصريح تركي هو الأول من نوعه.. هل يعلن عن عودة العلاقات مع دمشق قبيل سوتشي؟

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *