الجيش التركي يسرق موقع أثري في “سوريا”

جنود أتراك يسرقون آثار "عفرين" عقب السيطرة عليها

وقامت فصائل “درع الفرات” والجيش التركي بطرد أهالي القرية ليسرقوا المواقع وينقبوا عن الآثار بعيداً عن الأعين!

سناك سوري-عفرين

أكد عضو مديرية الآثار في مدينة “عفرين” السورية، “صلاح الدين سينو” أن فصائل “درع الفرات” وعناصر من الجيش التركي يقومون حالياً بسرقة آثار موقع “خرابي رزا” الواقع في قرية “ترميشا”.

وأضاف “سينو” في مقابلة مع وكالة “هاوار”: «الفصائل والجيش التركي ينقبون في كل موقع أثري، ويسرقون الإرث التاريخي في المقاطعة»، مؤكداً أن المقاتلين أخرجوا أهل القرية منها ولا يسمحون لهم بالعودة إليها حتى لا يتمكنوا من توثيق حادثة السرقة.

وتعرضت الآثار  في “عفرين” لقصف بالطيران التركي ومنها معبد “عين دارة” ما أدى إلى دمار لا يقل عن 50% منه، وهو موقع مفتوح لا يمكن أن يختبئ به أي إنسان أو مقاتل، في حين كان آخر الاعتداءات على موقع “براد” الذي سجل على لائحة التراث العالمي عام 2011.

اقرأ أيضاً: آثار “عفرين” السورية في متاحف تركيا

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *