الجبهة الجنوبية تُخَّون كل من يحضر سوتشي: “أنتم أعداء الشعب”!

الجبهة الجنوبية سنعتبر من يحضر “سوتشي” عدواَ لنا

سناك سوري-شادي بكر

في الوقت الذي تتجه به المعارضة السياسية باتجاه قبول حضور مؤتمر سوتشي، يبدو أن الفصائل المسلحة لا تنحى بهذا الاتجاه، حيث أعلنت فصائل الجبهة الجنوبية التابعة للجيش الحر عن رفضها ومقاطعتها المؤتمر المزمع عقده أواخر شهر كانون الثاني القادم.

وخلال بيان لها حصل سناك سوري على نسخة منه “خوّنت” الجبهة الجنوبية كل المعارضين الذين سيحضرون المؤتمر سواء بصفتهم الشخصية أو بصفتهم الرسمية في مؤسسات المعارضة ومنصاتها معتبرة إياهم «عدواً لها وللشعب السوري الحر».

اقرأ أيضاً: المعارضة السورية مستعدة لحضور مؤتمر سوتشي

وأشارت الجبهة الجنوبية إلى أن قبولها المفاوضات سابقاً مع الحكومة السورية كان القصد منه وقف «نزيف الدم وإنهاء المعاناة بأقل الخسائر الممكنة»، إلا أن كل تلك المحادثات والمفاوضات أثبتت عدم جدية الحكومة التي كانت تهدف من مفاوضات “جنيف” و”أستانا” إلى كسب المزيد من الوقت بحسب ماجاء في البيان، “يعني هلا إذا وجبوكن ودعموكن ودعوكن مارح تروحوا تحضروا المؤتمر؟!”.

واعتبر البيان أن مؤتمر سوتشي هو التفاف على الشرعية الدولية، وذلك عبر الدعوة لمؤتمر على أرض روسيا التي تعتبرها بعض الفصائل عدواً لها.

اقرأ أيضاً: موسكو تهمش واشنطن وجنيف: “لاقونا في سوتشي”!

ويرى نشطاء في حديثهم مع “سناك سوري” أن موقف الجبهة الجنوبية متوقع خصوصاً بعد أن أعلنت غرفة الـ “موك” إيقاف الدعم المالي لكل الفصائل المدعومة منها بما فيها الجبهة الجنوبية، التي تهدف من خلال هذا البيان إلى الضغط على الداعمين لحجز مكان لها، متوقعة أن يسارع الجميع لمراضاتها بمن فيهم “روسيا” بهدف إنجاح المؤتمر.

اقرأ أيضاً: غرفتا الـ “موم” والـ “موك” توقفان الدعم عن فصائل المعارضة المسلحة

 

 

 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *