الائتلاف السوري المعارض يبحث عن رئيس … من يقبل؟

"رياض سيف" رئيس الائتلاف المعارض

هل أصبح الجسم الائتلافي في أيامه الأخيرة بعد أن كان يقال عنه “الممثل الشرعي والوحيد للشعب السوري”؟

سناك سوري – متابعات

شهد الائتلاف السوري المعارض فراغاً على مستوى رئيسه بعد تعرض “رياض سيف” لأزمة صحية نقل على إثرها إلى ألمانيا لتلقي العلاج، وبحسب المصادر فإن حالته توحي بأنه لن يكون قادراً على الاستمرار في عمله.
حيث تتولى الهيئة السياسية للائتلاف إدارة شؤونه حالياً في ظل مساعي لتأمين خلف لـ “سيف” وبدء البحث عن شخصيات بارزة وتفاهمات انتخابية تساهم في وصول شخصية قوية إلى هذا الموقع، خصوصاً وأن شخصيات بارزة كثيرة تم التواصل معها لتتولى هذه المهمة إلا أنها رفضت بحسب مصادر سناك سوري التي أشارت إلى أن دور رئيس الائتلاف لم يعد كما كان عليه سابقاً، وهو لايحمل أي وزن محلي أو دولي.

اقرأ أيضاً: “حكومة الائتلاف المعارض” ممنوع الاقتراب والتصوير من معارك العدوان على عفرين

وفي سياق موازي يعيش “الائتلاف المعارض” توتراً في العلاقات مع “المجلس الوطني الكردي” الذي يعد أحد المكونات الرئيسية فيه على خلفية الموقف الداعم من الائتلاف للعدوان التركي على منطقة عفرين السورية شمال حلب.
حيث يتوقع أن يتم تعليق عضوية المجلس في الائتلاف اليوم بسبب وصفه بعض أعضاء الأخير من المؤيدين للعدوان على عفرين بـ «المرتزقة».
ويرى مراقبون أن الجسم الائتلافي أصبح في أيامه الأخيرة وبدون أي اهتمام عالمي أو محلي خصوصاً في ظل ظهور قوة جديدة متمثلة بحكومة “جواد أبو حطب” وأخرى مثل “حكومة الإنقاذ” والهيئة العليا للتفاوض.
يذكر أن الائتلاف كان يُقدّم سابقا على أنه الممثل الشرعي الوحيد للشعب السوري.

اقرأ أيضاً: الائتلاف السوري المعارض يعلن دعمه للعدوان التركي على عفرين السورية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *