إعادة إعمار قطاع الكهرباء في درعا

ويتخوف الأهالي من..

سناك سوري-متابعات

بدأت الورشات الفنية التابعة لشركة الكهرباء في درعا بتركيب أجزاء المحولة الكهربائية في محطة درعا الرئيسية، والتي كانت قد تعطلت نتيجة الاشتباكات السابقة في المنطقة.

وقال مدير الكهرباء في المدينة “غسان الزامل” إنه سيتم وضع المحطة في الخدمة خلال وقت قريب لم يحدده، مؤكداً أن المحطة ستساهم بتحسين الواقع الكهربائي في المدينة، وخفض ساعات التقنين.

اقرأ أيضاً: بعد انقطاع 3 أيام.. الكهرباء تعود إلى الحولة بـ”خجل”

وذكر “الزامل” أن الشركة بدأت بإعادة تأهيل كافة المحطات والمنشآت الكهربائية التي توقفت نتيجة الحرب والأعطال التي سببتها الاشتباكات، منوهاً بأن الورشات قامت بتنفيذ خط توتر 66 كيلو فولط أمبير لتغذية محطة تحويل العجمي بريف درعا، وتنفيذ خط توتر متوسط 20 كيلو فولط آخر من محطة الشيخ مسكين إلى مدينة ازرع من أجل تزويد آبار المياه في المنطقة، بحسب ما أوردت صحيفة تشرين المحلية.

وينظر الأهالي إلى الأمر بطريقة ايجابية، إلا أنهم متخوفون من عودة الحرب التي قد تحرمهم أشياء كثيرة قد تكون الكهرباء أقلها هماً.

اقرأ أيضاً: 10000 مواطن بلا ماء ولا كهرباء ولا خبز يلعنون الحرب وساعتها

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *