أمين فرع ريف دمشق لحزب البعث.. “مشتري شهادة دكتوراه”!

وليس شراء شهادة الدكتوراه السبب الوحيد في إعفائه “زكاتكون 2 دكتوراه على فانيليا ووحدة شوكولا لو سمحتو”

سناك سوري-متابعات

أُعفي أمين فرع حزب البعث بريف دمشق “أحمد همام حيدر” من منصبه، عقب توجيه اتهامات له بشراء شهادة الدكتوراه خاصته، وعين بدلاً عنه “رضوان مصطفى”، “له له له وين المبادئ والقيم والعقيدة، معقول مسؤول حزبي يشتري شهادة الدكتوراه نسي قدي بزمناتو نظر عالمواطن بالأخلاق الحميدة، بالعموم بيقولوا حميدة طلعت رقاصة بعدين”.

وبحسب المصادر فإن شراء شهادة الدكتوراه هو أحد أسباب إعفاء “حيدر” من منصبه، حيث هناك العديد من الأسباب الأخرى التي دفعت لإقالته بحسب صحيفة الوطن التي لم توضح ماهية تلك الأسباب، “يلي بيشتري شهادة الدكتوراه بيعمل كل شي وحتى فيه يصير رئيس فرع حزب البعث!”.

اقرأ أيضاً: جامعة سويدية تقدم شهادة “الدكتوراه” هدية لقيادي بعثي

وسبق أن أعلن مصدر قضائي عن ضبط شبكة لتزوير شهادات الدكتوراه، ثم تحويلها إلى عدلية ريف دمشق، بينما كشف مصدر في وزارة الداخلية أن متزعم الشبكة يدعى “سليمان سليمان” وهو أحد الشخصيات التي ساعدها الإعلام بالظهور لدرجة أنه أصبح شخصية شهيرة قبل أن يتوارى عن الأنظار مؤخراً علماً أنه كان يدعي بأنه يحمل شهاداة دكتوراة أيضاً، “زكاتكون 2 دكتوراه على فانيليا ووحدة شوكولا لو سمحتو”.

وقال المصدر إن قسم مكافحة التزوير يستقبل أربع حالات تزوير شهادات جامعية يومياً على الأقل، وبلغ عدد الأشخاص الذين ضبطوا بهذا الجرم 171 شخص، عازياً ارتفاع العدد لانتقال إحدى شبكات التزوير التي كانت تعمل في تركيا إلى سوريا، “هلأ كل الشعب السوري صار بتركيا وهالشبكة اجت لعنا، إي تخنت والله تخنت”.

اقرأ أيضاً: حزب البعث وصل بالتنظير إلى “العالمية”!

هامش: استناداً إلى الخبر الوارد أعلاه، حدد عدد المسؤولين الحزبيين والحكوميين والمعارضين الذين يمتلكون شهادات جامعية مزورة؟، وسيحظى صاحب الجواب الصحيح برحلة خمس نجوم إلى أحد الأفرع الأمنية، “نعمل لأجلكم”.

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *